للاستفسار يرجى الاضافه على حسابنا بموقع التواصل الاجتماعي

https://www.facebook.com/suhaib.khazalah92



شاطر
avatar
Admin
Admin
ذكر عدد المساهمات : 755
تاريخ التسجيل : 23/07/2010
العمر : 26
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://didoo.yoo7.com
04022012

خبرني-
كشف مصدر مطلع في الرئاسة الفلسطينية، أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس
التقى "سرا" خالد مشعل، رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية
(حماس)،الأربعاء الماضي في العاصمة الأردنية عمان، على أن يلتقي به مجددا
يوم الأحد في العاصمة القطرية الدوحة.


وذكر
المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه لوكالة الانباء الصينية
"شينخوا" السبت، أن عباس الذي وصل إلى عمان الأربعاء الماضي التقى في مقر
إقامته مع مشعل لمدة ساعتين قبل مغادرة الأخير العاصمة الأردنية في ذات
اليوم.




وأضاف
أنه جرى خلال اللقاء بحث جميع القضايا التي تخص المصالحة الفلسطينية بما
في ذلك الخيارات الفلسطينية بعد فشل اللقاءات السياسية مع الجانب
الإسرائيلي التي جرت الشهر الماضي برعاية أردنية في عمان.




وأشار
المصدر ذاته إلى أن عباس اتفق مع مشعل للقاء به مجددا في العاصمة القطرية
الدوحة من أجل التشاور في بعض القضايا قبل اجتماع لجنة متابعة مبادرة
السلام العربية الذي سيستعرض نتائج المحادثات الاستكشافية التي أوقفها
الفلسطينيون مع الجانب الإسرائيلي في 26 كانون اول الماضي.




وأضاف
المصدر أن اللقاء القادم بين مشعل وعباس سيركز على مسألة تشكيل حكومة
فلسطينية من المستقلين وهي المسألة التي ما زالت مثار خلاف بين حركتي
التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) وحماس لنتفيذ اتفاق المصالحة الفلسطينية
الذي جرى توقيعه بحضور كافة الفصائل الفلسطينية في العاصمة المصرية القاهرة
في مايو الماضي.




وكان
عضو المجلس الثوري لحركة (فتح) أمين مقبول قال لوكالة أنباء ((شينخوا))
الخميس، إن نقاشا معمقا مع حركة (حماس) وباقي الفصائل سيبدأ خلال الأيام
القليلة القادمة بشأن تشكيل حكومة التوافق المتفق عليها بموجب اتفاق
المصالحة واستمرار عمل اللجان المشكلة.




وأعلنت
الفصائل الفلسطينية خلال سلسلة اجتماعات عقدت في القاهرة في 20 ديسمبر
الماضي توافقها على تشكيل لجان للمصالحة المجتمعية، والحريات العامة،
وإغلاق ملف المعتقلين السياسيين بإشراف مصري.


وكان
من المقرر أن يعقد اجتماعا ثانيا للإطار القيادي المؤقت لإعادة بناء منظمة
التحرير في القاهرة الجمعة إلا أنه تم إرجائه لأجل غير مسمى بسبب انشغالات
الرئيس عباس ومشعل.




ووقعت
حركتا (فتح) و(حماس) وباقي الفصائل الفلسطينية اتفاقا للمصالحة مطلع مايو
الماضي سعيا لإنهاء الانقسام الداخلي المستمر منذ تموز.


مُشاطرة هذه المقالة على:diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى