للاستفسار يرجى الاضافه على حسابنا بموقع التواصل الاجتماعي

https://www.facebook.com/suhaib.khazalah92



شاطر
avatar
Admin
Admin
ذكر عدد المساهمات : 755
تاريخ التسجيل : 23/07/2010
العمر : 26
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://didoo.yoo7.com
14092010

مما لا شك أن رسالة العنف والتطرف التي أطلقها فريد فيلبس قس كنيسة ويستبورو بابتيست تشيرش الأمريكية بحرقه نسخة من القرآن الكريم والعلم الأمريكي، والتي جاءت استمرارا لفصول الكراهية التي تبثها تلك الكنيسة، ستولد المزيد من العنف المتبادل فضلا عن المزيد من التطرف تجاه الآخر المسيحي.
وعمد القس فريد فيلبس إلى تنفيذ مخطط حرق القرآن والعلم الأمريكى رغم إلغاء كنيسة دوف وورلد أوتريتش لتهديداتها بحرق القرآن، حيث قال القائمون على كنيسة ويستبورو إن القس تيرى جون راعى كنيس دوف وورلد أوتريتش كان "جبانا" لذلك هم سينفذون الخطة.
وعلى الرغم من رسالة السلام والمحبة التي قدمتها مجموعة من الشباب الأردنيين عصر اليوم من خلال تقديم باقات من الورود والزهور لبابوية كنيسة البشارة في منطقة العبدلي، كرد فعل يعكس نوايا التسامح والوسطية التي يتبناها الإسلام، في تعامله مع غير المسلمين في العالم. أعلن مواطن أردني يدعى مصطفى درويش على تخصيص مبلغ 15 الف دينار أردني لمن يتمكن من الثأر من القس الأمريكي فريد فيلبس الذي أقدم على حرق القرآن الكريم السبت الماضي.
وبرر درويش خطوته هذه أن رسائل العنف التي أطلقتها عملية حرق القرآن يجب أن تواجه برسالة عنف ضد هذا المتصهين.
مُشاطرة هذه المقالة على:diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى